العودة   منتديات خميس مليانة لكل الجزائريين و العرب > ][§][§¤*~:: المنتديات العامة ::~*¤§][§][ > منتــدى الـتـاريخي

منتــدى الـتـاريخي |احداث تاريخية | زعماء |امجاد |تاريخ الاسلام | الزعماء العرب | تاريخ الأمة |

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-28-2012, 07:46 PM   رقم المشاركة : 1
just a member
عضو مبدع
 
الصورة الرمزية just a member






just a member غير متواجد حالياً


Post أم المؤمنین عائشة رضي الله عنها


السلام عليكم و رحمة الله وبركــاته

أم المؤمنین عائشة بنت أبي بكر الصدیق
. كنّاھا الرسول
الكریم بأم عبد الله
.

ولدت في مكة المكرمة بعد البعثة النبویة بأربع سنوات
..

وأكثر نسائھ تلقیاً للعلم عنھ، وأعلم الناس بتعالیم الإسلام
.

قال الزھري
: (لو جُمع علم عائشة إلى علم جمیع أمھات
المؤمنین وعلم جمیع النساء لكان علم عائشة أفضل
).

تزوجھا رسول الله صلى الله علیھ وسلم في شوّال من
السنة الثانیة للھجرة وھي بنت تسع سنوات، وھي البكر
الوحیدة بین زوجاتھ صلى الله علیھ وسلم، وھي زوجتھ في
الدنیا والآخرة كما ثبت في الصحیح، وكانت أحب نسائھ
إلیھ
.. یلاعبھا ویداعبھا ویسابقھا ویُظھر لھا الحب، وذات
یوم سأل عمرو بن العاص
(رضي الله عنھ) النبي صلى الله
علیھ وسلم
: (أي الناس أحب إلیك یا رسول الله؟ قال:

عائشة
. قال: فمن الرجال؟ قال: أبوھا) متفق علیھ.

وعندما مرض رسول الله صلى الله علیھ وسلم بعد عودتھ
من حجة الوداع، وشعر بدنو الرحیل، استأذن زوجاتھ أن
یمرّض في بیتھا، وبقي عندھا حتى توفاه الله ودُفن في
حجرتھا، ثم دُفن بجانبھ والدھا أبو بكر الصدیق، ثم عمر
بن الخطاب
. وبعد وفاة الرسول الكریم كان الصحابة إذا
تعسّرت علیھم مسألة في أمور الدین، یأتون إلیھا، لأنھا
كانت أفقھ نساء الرسول وأكثرھن علماً، وكانت تحفظ من
أشعار العرب وأخبارھم الشيء الكثیر
.. اشتھرت بالفصاحة
والبلاغة، وكثرة الصوم والتھجد والصدقات
.

تحدثنا أمنا
(رضي الله عنھا) فتقول: "إن من نعم الله عليّ
أن رسول الله صلى الله علیھ وسلم توفي في بیتي، وفي
یومي وبین سَحْري ونحري، وأن الله جمع بین ریقي وریقھ
عند موتھ، حین دخل عليَّ عبد الرحمن
(أخي) وبیده
السواك، وأنا مسندة رسول الله، فرأیتھ ینظر إلیھ وعرفت
أنھ یحب السواك،
فقلت: آخذه لك؟ فأشار برأسھ أن نعم.

فتناولتھ فاشتد علیھ، فقلت
: أُلِّینھ لك؟ فأشار برأسھ أن نعم.

فقضمتھ ونفضتھ وطیبتھ، ثم دفعتھ إلیھ، فجمع الله بین
ریقي وریقھ في آخر یوم من الدنیا وأول یوم من الآخرة
).

كانت
(رضي الله عنھا) أكثر أمھات المؤمنین روایة
للحدیث، روت عن الرسول الكریم
2210 منھا 316 في
صحیح البخاري ومسلم
.

توفیت
(رضي الله عنھا) لیلة الثلاثاء في السابع عشر من
رمضان من السنة السابعة للھجرة
, وأوصت أن تدفن
بالبقیع لیلاً، فصلّى علیھا أبو ھریرة بعد صلاة الوتر، ونزل
في قبرھا عبد الله وعروة
(ابنا أختھا أسماء) والقاسم وعبد
الله
(ابنا أخیھا محمد) وعبد الله بن عبد الرحمن بن أبي
بكر، وكان عمرھا سبعاً وستین سنة
.


رضي الله عنھا وأرضاھا، وجمعنا الله بھا في الفردوس
الأعلى بإذنه تعالى
.


منقول......







التوقيع :
لـا إلـه إلّا الله محمّد رســـول الله
رد مع اقتباس
إضافة رد


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

إخفاء/عرض تعليمات المشاركة
و
, الابتسامات متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لنتعرف على أمنا رضي الله عنها النسيم العليل المنتدى الاسلامي العام 2 10-11-2010 11:37 AM
موقع أمنا عائشة رضي الله عنها النسيم العليل المنتدى الاسلامي العام 3 10-03-2010 06:37 PM
تصاميم في الدفاع عن أمنا عائشة رضي الله عنها النسيم العليل المنتدى الاسلامي العام 3 10-02-2010 12:56 AM
مواقف إيمانية > المؤمن يحب الله ورسوله عما سواهما .:W4L!D:. المنتدى الاسلامي العام 4 11-24-2009 01:45 PM
مواقف إيمانية > ثقة المؤمن بوعد الله أشد ما تكون في المحن .:W4L!D:. المنتدى الاسلامي العام 4 11-24-2009 01:38 PM





 Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd
2009-2013 © www.khemismiliana.net جميع الحقوق محفوظة
جميع المشاركات والمواضيع في منتديات خميس مليانة  لكل الجزائريين و العرب لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارته بل تمثل وجهة نظر كاتبها
Secured By Khemismiliana.net